سرطان الرئة: التشخيص والعلاج والوقاية

الرئتان عضو مهم يمكّن الجسم من تبادل الأكسجين. سرطان الرئة يضعف بشكل خطير وظيفة هذا العضو ويجعل وظيفة الجهاز التنفسي مستحيلة.

سرطان الرئة: التشخيص والعلاج والوقاية

سرطان الرئة: التشخيص والعلاج والوقاية

ما هو سرطان الرئة؟

سرطان الرئة هو نوع من السرطان يحدث نتيجة للنمو غير المنضبط وغير الطبيعي لخلايا الرئتين. الرئتان عضو مهم يمكّن الجسم من تبادل الأكسجين. سرطان الرئة يضعف بشكل خطير وظيفة هذا العضو ويجعل وظيفة الجهاز التنفسي مستحيلة.

ما هي أنواع من سرطان الرئة؟

يصنف سرطان الرئة إلى نوعين رئيسيين: الخلايا الصغيرة، والخلية غير الصغيرة. ينقسم سرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة أيضًا إلى أنواع فرعية مثل "سرطان الرئة الغدي" و"سرطان الخلايا الحرشفية" و"سرطان الخلايا الكبيرة".

ما هي الاعراض؟

قد تختلف أعراض سرطان الرئة من شخص لآخر. لكن الأعراض الأكثر شيوعًا قد تكون:

  • سعال مزمن
  • ضيق في التنفس
  • ألم صدر
  • البلغم الدموي
  • فقدان الشهية
  • ضعف
  • فقدان الوزن

التشخيص والتشخيص 

  • يمكن استخدام ما يلي لتشخيص سرطان الرئة:
  • الأشعة السينية والتصوير المقطعي المحوسب (CT).
  • تنظير القصبات
  • خزعة الرئة
  • علم الخلايا البلغم

خيارات العلاج

تختلف خيارات علاج سرطان الرئة حسب نوع السرطان ومرحلته والحالة الصحية العامة للمريض. قد تشمل طرق العلاج الأساسية ما يلي:

  • العلاج الجراحي (العلاج الأكثر فعالية)، العلاج الأول لسرطان الرئة هو الجراحة. في حين أنه يمكن إجراؤها بالطريقة الأكثر نجاحًا، آليًا، إلا أنه يمكن إجراؤها أيضًا باستخدام ضريبة القيمة المضافة أو الطرق الجراحية المفتوحة.
  • علاج إشعاعي
  • العلاج الكيميائي
  • العلاجات المستهدفة
  • وقاية

الطريقة الأكثر فعالية للوقاية من سرطان الرئة هي عدم التدخين أو الإقلاع عن التدخين. يمكنك أيضًا تقليل المخاطر من خلال تنفيذ استراتيجيات الوقاية التالية:

  • ممارسة الرياضة بانتظام
  • الحفاظ على نظام غذائي صحي
  • التحكم في ملوثات الهواء الداخلي مثل غاز الرادون
  • تجنب التعرض للمواد الكيميائية الضارة في مكان العمل

 

يعد سرطان الرئة مشكلة صحية خطيرة، ومن المهم التشخيص والعلاج المبكر. عند ظهور الأعراض أو وجود عوامل الخطر، من المهم جدًا الاتصال بأخصائي الرعاية الصحية على الفور. يلعب اتخاذ خيارات نمط الحياة الصحي أيضًا دورًا حاسمًا في الحفاظ على صحتك وتقليل خطر الإصابة بسرطان الرئة.